على بعد حوالي 13 ميلًا جنوب  سيول عاصمة كوريا,  توجد منطقة  يتم فيها تطوير واختبارآخر إصدارات غالاكسي,   إعداد  التصميمات الأولى للشاشات المنحنية لسامسونج, و العديد من الأدوات الرائعة التي لا تزال قيد التصور.يطلق على هذا المكان إسم “مدينة سامسونج الرقمية”.

في حقيقة الأمر مدينة سامسونج الرقمية ليست حقا مدينة كباقي المدن,  بل هي في الواقع أحد تجمعات سامسونج حيث يتم إستقطاب ألمع العقول من جميع أنحاء العالم للعمل مع هذه الشركة العملاقة, و تشمل العديد من المكاتب التي تمتد على مساحة 158هكتارا, وتضم 35000 موظفًا  وتتكون من 4 أبراج مكتبية بارزة يصل ٱرتفاعها إلى 38 طابقًا كما تتوفر على 131 مبنى أصغرحجما, مع المزيد من المعامل والمكاتب والمرافق الترفيهية ومنازل ضيافة للباحثين و الزائرين.

تسمح سامسونج لموظفيها من المهندسين والمطورين والمصممين بالعودة للعمل في أي وقت قبل الساعة 6 مساءً,  طالما شعروا بالكفاءة والإنتاجية. و تسمي سامسونج هذه الطريقة ب “العمل بذكاء”,  و توفر  خدمة الرعاية الصحية المجانية مع العديد من المرافق الطبية التي تقدم جميع أنواع العلاج الطبيعي والعلاج الفيزيائي, علاج الأسنان والوخز بالإبر التقليدية…  وتضم مطابخ لإعداد 72000 وجبة مجانية, سواء أكانت وجبة الإفطار,  الغداء أو العشاء مع قائمة ل 92 وجبة مختلفة من الأطعمة.

ولأجل توفير أحسن الظروف لموظفيها,  فالمدينة تتوفر على أماكن مجهزة بوسائل الراحة, الدردشة والاسترخاء  وحتى النوم.  كما  يضم هذا الحرم الجامعي عشرة ملاعب لكرة السلة,  أربعة ملاعب تنس الريشة,  ثلاثة ملاعب لكرة القدم  واثنين من ملاعب البيسبول.  كما تتوفر على طائرات الهليكوبتر الخاصة بها بمطاراتها الخاصة و توفر لموظفيها وزوارها 500 حافلة مكوكية في 103 وجهة مختلفة.

ما رأيك بهذا المكان؟ هل تشعر أنك ترغب في العمل في مكان مماثل؟ أترك لنا تعليق أدناه!

أضف تعليقك

تعليق
المستخدم